ما هي الفوائد النفسية للصوم ؟

main-image

الفوائد النفسية للصوم أقل شهرةً من الفوائد الجسدية كفقدان الوزن وتجديد الخلايا وإبطاء الشيخوخة والوقاية من الأمراض المزمنة مثل مرض السكري والخرف.

والحقيقة أن هناك حكمةٌ متأصلةٌ وراء صوم رمضان فهو فترة للنمو الروحي والعقلي والعاطفي، ويتطلب بطبيعته أن يمتنع الناس عن أكثر ما يجذبهم لفترات طويلة، وبذلك يوفر أحد أهم التدريبات في قوة الإرادة والصبر مما يغذي ضبط النفس. وضبط النفس هو مفتاح النجاح.

وفي التجربة الشهيرة للمارشملو عندما قُدِّمت قطعة حلوى للأطفال الصغار وطُلب منهم عدم أكلها ليكافأوا بقطعة أخرى، تم العثور بعد 14 عامًا على أولئك الذين أظهروا ضبط النفس في الطفولة، فكان لديهم قدرات معرفية عليا أكثر من الآخرين، مثل حل المشكلات ، وصنع القرار الجيد، والقدرة على إنجاز المهمات. فضبط النفس ، هو سمة للأشخاص الناضجين والأصحاء عاطفياً وهو أحد جوانب الذكاء العاطفي ، ويلعب دورًا أكبر من الذكاء في النجاح على المدى الطويل.

الوعي الذاتي مهم للعافية النفسية لأنه يمنعنا من التصرف بطرق اندفاعية قد نندم عليها

الصيام كل يوم لمدة شهر هو إنجاز صعب وكبير ويثبت إيمان الإنسان بقوة عظمى تمنحه المقدرة لفعل ذلك. ينطوي الصوم على التحكم في ما نقوله ونفعله ومن الطبيعي أن نشعر بالانفعال خلال الصيام لأسباب بيولوجية. إن إدراك هذه المشاعر سيساعدنا في إدراكنا لذواتنا والسيطرة على أنفسنا فالوعي الذاتي مهم للعافية النفسية لأنه يمنعنا من التصرف بطرق اندفاعية قد نندم عليها.

كل يوم نصوم فيه، نشعر بإحساس بالنصر واحترام الذات والرضا عن أنفسنا لأسباب غير مادية وهذا يرتبط مباشرة بسعادتنا الداخلية.

إن تجربة الحرمان المتضمنة بالصيام تزيد من إدراكنا لاحتياجاتنا وحدودنا البشرية و تؤدي إلى الشعور بالامتنان فعندما نفطر كل يوم نستشعر النعم الرائعة التي منَّ الله بها علينا.

الصيام يزيد من المساواة بين أفراد المجتمع و توثيق الروابط الاجتماعية

كما أن الصيام يزيد من المساواة بين الأفراد و توثيق الروابط الاجتماعية والتصرفات الإيثارية المؤيدة للمجتمع وتنمية الضمير. وقد فرض الصيام من أجل تشجيع التعاطف بين الأغنياء والفقراء ؛ الأغنياء يختبرون آلام الجوع وبالتالي يقومون بالوفاء بالتزاماتهم فيما يتعلق بالفقراء. يشجعنا الإسلام على الإفطار معًا ويزيد من شعورنا بالتوحد مع مجتمعنا و أمتنا وزيادة سلوكياتنا الرحيمة كمساعدة شخص غريب، والتبرع بالمال لطفل مريض وتقديم الطعام لشخص بلا مأوى.

رمضان هو أفضل وقت لترك الإدمان

وكما أن العضلات يمكن أن تصبح أقوى مع التمرين فإن رمضان يقوي "عضلات الإرادة النفسية" فقوة الإرادة أساسية في التحرر من الأنانية والسلوكيات الإدمانية كاستهلاك النيكوتين والكافيين والطعام غير الصحي والمواقع الإباحية، فرمضان هو أفضل وقت لترك الإدمان ، كما ويحسن إدارة الوقت والدراسة والعواطف بشكل أفضل.

باختصار، إن تذكير أنفسنا بالفوائد النفسية للصيام سيساعدنا على حبه أكثر. يمكن للصيام تحسين قوة إرادتنا، وكفاءتنا الذاتية وعلاقاتنا الاجتماعية وصحتنا الجسدية والنفسية. إنه فرصة لشحذ وعينا بالله وبالإنسان وهو مدخل إلى الحالات الأسمى للنفس البشرية.

تقبل الله طاعتكم وكل عام وأنتم بخير.

رمضان الصوم

تطبيق الصحة النفسية من حاكيني

screenshot screenshot
app-store google-play

جلسات استشارة نفسية أونلاين، مع أمهر الاخصائيين النفسيين

screenshot screenshot

جرب برامج المساعدة الذاتية، والتي تحتوي على كورسات تأمل ويقظة ذهنية، تمارين عملية لتعزيز صحتك النفسية، بالاضافة لمعلومات عن الاضطرابات النفسية والشخصية

screenshot screenshot
app-store google-play

نقترح عليك المزيد من المقالات التي قد تثير اهتمامك

blog-image
بروفيسور مروان دويري 12/04/2022
كيف النفسية؟
blog-image
أ. ربى سعدي 14/03/2021
الأهل والأطفال