اضطراب الاحتراق النفسي - أعراض و أسباب

main-image

هل أصبحت الضغوطات أكثر من قدرتك على التحمل؟

هل وجدت نفسك فجأة في مواجهة صعوبة في التركيز على مهماتك اليومية؟

غالباً ما نعيش في حياتنا مواقف خارجة عن إرادتنا، ويشعر كل فرد منا بالتوتر في مرحلة ما من حياته تتطلب منا الكثير من الصلابة النفسية للتعامل معها، فالقلق شعور شائع وطبيعي للغاية بين البشر. يتمكن البعض من التعامل مع مثل هذه الضغوطات والقلق بشكل صحي، لكن بالنسبة لأشخاص آخرين، يصبح تراكم الضغوط أكثر من قدرتهم على الاحتمال، ويؤدي إلى ما يسمى الاحتراق النفسي.

ما هو الاحتراق النفسي؟

الاحتراق النفسي هو حالة من الإرهاق الجسدي والنفسي الناتج عن الإجهاد المطول، ويعاني من الاحتراق النفسي الاشخاص المتواجدين في بيئات العمل ذات العمل المكثف أو المهن التي تتطلب وقتًا وجهدًا يفوق طاقة الشخص .. كما أن هناك عوامل أخرى تزيد  من الاصابة بالاحتراق النفسي  مثل: النمط اليومي لحياة للشخص وبعض سمات شخصيته، كيف يقضي أوقات فراغه وما هي نظرته إلى العالم الخارجي.. بالاضافة الى مشاكل شخصية بين الأزواج، أو إلى مسؤوليات الأبوة والأمومة، كما يظهر لدى من يتوجّب عليهم رعاية الآخرين، مثل الممرضات والممرضين.

أعراض الاحتراق النفسي

  1. الشعور بإرهاق جسدي أكثر من المعتاد.
  2. تقلبات المزاج وغياب المشاعر الإيجابية.
  3. تغير في الشهية وعادات النوم.
  4. الاكتئاب والقلق.
  5. انخفاض بالمناعة والصداع المتكرر.
  6. صعوبة في التركيز و مشاكل النوم.
  7. خفقان القلب/آلام في الصدر.
  8. المرض المستمر والمتكرر.
  9. تفريغ إحباطك في المحيطين بك.

الأسباب المحتملة للإحتراق النفسي:

  • عند حدوث تغيير كبير في الحياة، مثل تجربة طلاق أو وفاة أحد أفراد الأسرة.
  • المرور بوضع مالي غير مستقر.
  • الشعور بالضغط  النفسي الاجتماعي بسبب مسؤوليات العائلة أو المدرسة.
  • الإصابة بمرض مزمن.
  • العمل في بيئة شديدة التحكم والتطلب الزائد.

 

إذا لم تقم بانتشال نفسك من الاجهاد والارهاق ،يمكن للآثار السلبية للاحتراق النفسي أن تمتد إلى كل مجالات الحياة، بما في ذلك أسرتك وعلاقاتك الاجتماعية. وحتى على المستوى الصحي قد تسبب تغيرات طويلة الأجل على جسمك تجعلك عرضة للأمراض الجسدية و يمكن أن يتطور معك الأمر إلى العديد من الآثار النفسية ،وقد يؤدي هذا الضغط النفسي الناتج عن محاولتنا للتظاهر بالقوة إلى إحداث خسائر كبيرة جداَ.

تذكر أن الاهتمام بصحتك النفسية يعتبر أمراً في غاية الأهمية ويجب أن يكون على الدوام من أولوياتك القصوى.

إذا شعرت بأن هذه الأعراض تنطبق عليك، اطمئن، أنت لست وحدك يمكنك التسجيل في منصة حاكيني للحصول على استشارة من معالج نفسي أو ممارسة التمارين المتوفرة للمساعدة الذاتية، لتعود حياتك طبيعية من جديد من أجلك ومن أجل أسرتك.

الاحتراق النفسي

تطبيق الصحة النفسية من حاكيني

screenshot screenshot
app-store google-play

جلسات استشارة نفسية أونلاين، مع أمهر الاخصائيين النفسيين

screenshot screenshot

جرب برامج المساعدة الذاتية، والتي تحتوي على كورسات تأمل ويقظة ذهنية، تمارين عملية لتعزيز صحتك النفسية، بالاضافة لمعلومات عن الاضطرابات النفسية والشخصية

screenshot screenshot
app-store google-play

نقترح عليك المزيد من المقالات التي قد تثير اهتمامك

blog-image
د. سماح جبر 26/08/2020
كيف النفسية؟
blog-image
د. سماح جبر 24/08/2022
كيف النفسية؟